in ,

هل يستطيع نظام الأسد تقديم الدعم لموسكو في حربها ضد أوكرانيا؟

هل يستطيع نظام الأسد تقديم الدعم لموسكو في حربها ضد أوكرانيا؟

أعلن عدد من المسؤولين في النظام السوري وعلى رأسهم “بشار الأسد”، تأييدهم للقوات الروسية في غزوها لأوكرانيا، واستعدادهم لتقديم الدعم اللازم للتغلب على العقوبات الاقتصادية المفروضة على موسكو.

ونقلت صحيفة “القدس العربي” عن محللين عسكريين، أن تصريحات النظام السوري مثيرة للسخرية، وأنه عاجز عن تقديم أي شيء، ووجود الأسد في سدة الحكم يعتمد على الحماية الروسية، وأن التصريحات السياسية لنظام الأسد فقط إثبات الولاء لروسيا، التي ساعدته في قمع الثورة السورية.

كما نقلت عن الخبير في الشؤون السورية “محمود حمزة” قوله: أن نظام الأسد لا يستطيع مساعدة القوات الروسية إلا بإرسال مجموعات من مرتزقته، للقتال في أوكرانيا، عن طريق عقود مدنية أو تحت اسم شركات خاصة، وتحمل تكاليف تلك المجموعات، بهدف تخفيف الضغط عن الخزينة الروسية الخاضعة للعقوبات الغربية.

واستغلت روسيا حاجة الأسد لقمع الاحتجاجات، وعرقلة القرارات الدولية لتحقيق انتقال سياسي، مقابل عقود استثمار طويلة، وامتيازات نفطية، وبناء قواعد روسية مطلة على البحر المتوسط.

وجندت موسكو عددا كبيرا من المرتزقة في سوريا للقتال وحماية المصالح الروسية في عدة دول، مقابل رواتب مغرية، مستغلة حالة الفقر والبطالة المنتشرة في مناطق نظام الأسد.

ماذا تعتقد؟

الإمارات وروسيا تنفيان تجارة الأصوات على حظر الأسلحة عن الحوثيين في مجلس الأمن

الإمارات وروسيا تنفيان تجارة الأصوات على حظر الأسلحة عن الحوثيين في مجلس الأمن

أوكرانيا تحذر من

أوكرانيا تحذر من “حيلة” خطيرة ينفذها الجيش الروسي