in ,

مهاجر سوري يروي تفاصيل مروعة عن تعرضه للتعذيب على يد حرس الحدود البلغاري

مهاجر سوري يروي تفاصيل مروعة عن تعرضه للتعذيب على يد حرس الحدود البلغاري

روى لاجئ سوري تفاصيل مروعة عن تعرضه للتعذيب، على يد حرس الحدود البلغاري، أثناء رحلته الطويلة الشاقة، للجوء إلى دول شمال أوروبا.

ونقلت “مجموعة الإنقاذ الموحد” عن لاجئ سوري، أنه انطلق في أواخر شهر تشرين الثاني الفائت من اسطنبول باتجاه مدينة أدرنة، على حدود بلغاريا، برفقة عشرة مهاجرين، بينهم قاصرين اثنين.

وأضاف أنه ورفاقه وصلوا الحدود البلغارية ثم اجتازوها، وبعد وقت قصير قبض عليهم حرس الحدود، وكان معهم بعض الكلاب، فقاموا بضربهم جميعًا، وسرقة كل ما لديهم من مقتنيات شخصية، بما في ذلك أجهزة الهاتف المحمول.

وأوضح المهاجر السوري أن حرس الحدود البلغاري أطلق عليه وعلى رفاقه الكلاب، التي بدأت تنهش لحومهم، وسط ضحك عناصر الشرطة، وشربهم للسجائر، في وقت كانوا يستمتعون بالمشهد.

وبعد نصف ساعة من التعذيب، قدم عناصر جدد إلى المكان، فطلب المهاجرون منهم إسعافهم إلى المستشفى، لكنهم لم يرأفوا لحالهم، بل أشبعوهم ركلًا وضربًا، ثم سرقوا ملابسهم وأحذيتهم، رغم الجو البارد، وأعادوهم إلى تركيا.

وتُعرف بلغاريا بتعاملها اللاإنساني مع المهاجرين العابرين لأراضيها، خلال رحلة لجوئهم إلى شمال وغرب أوروبا، بحثًا عن الأمان، في ظل الحرب التي تعصف ببلادهم.

ماذا تعتقد؟

اختطاف أحد أفراد طاقم مسلسل

اختطاف أحد أفراد مسلسل “بطلوع الروح” في هجوم مسلح بلبنان

التحالف الدولي يكشف عن تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الأخير على قاعدته بدير الزور

التحالف الدولي يكشف عن تفاصيل جديدة بشأن الهجوم الأخير على قاعدته بدير الزور