in ,

“الإنتربول” يكشف “حيلة خبيثة” لإخفاء جرائم دولية خلال أزمة كورونا

"الإنتربول" يكشف "حيلة خبيثة" لإخفاء جرائم دولية خلال أزمة كورونا

كشفت منظمة الشرطة الدولية “الإنتربول” عن جرائم صادمة وقعت خلال أزمة تفشي فيروس كورونا، عبر فضح حيلة خبيثة للمجرمين والعصابات الدولية.

وقالت منظمة الإنتربول، اليوم الخميس، إن مجرمين يستخدمون خدمات توصيل الطعام كغطاء لنقل المخدرات وسلع أخرى غير قانونية خلال أزمة فيروس كورونا، التي أجبرت معظم البلدان في أنحاء العالم على اتخاذ إجراءات عزل صارمة.

وأكدت المنظمة إلى أنها تلقت تقارير من أجهزة الشرطة في: أيرلندا، وماليزيا، وإسبانيا، وبريطانيا، ترصد سائقي توصيل ينقلون المخدرات، مثل: الكوكايين، والماريجوانا، والكيتامين، وحبوب النشوة.

وأدت إجراءات الإغلاق العام والقيود على تنقلات الناس التي تفرضها الحكومات في جميع أنحاء العالم في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس، إلى زيادة الطلب على سائقي التوصيل.

وقالت الإنتربول هذا الشهر إن الشرطة الوطنية الإسبانية ضبطت 7 أشخاص يرتدون زي سائقي توصيل الطعام في أليكانتي وبلنسية.

وأضافت أن المتورطين في القضية ضبطوا وهم يسلمون الكوكايين، والماريجوانا، بالدراجات والدراجات النارية والسيارات، مع إخفاء بعض الأدوية داخل حقائب التوصيل للمنازل.

وأضافت أنه في أيرلندا ضبطت الشرطة 8 كيلوجرامات من الكوكايين، ومسدسين مخبأين في علب للشطائر.

ماذا تعتقد؟

هزة أرضية على الحدود السورية اللبنانية.. إليكم التفاصيل

هزة أرضية على الحدود السورية اللبنانية.. إليكم التفاصيل

انجاز غير متوقع.. الإعلام البريطاني يحتفي بثلاث لاجئات سوريات

إنجاز غير متوقع.. الإعلام البريطاني يحتفي بثلاث لاجئات سوريات