in ,

بعد تصاعد حدة الخلافات مع الإمارات والسعودية.. تحرك كويتي – إيراني يزعج الخليج

بعد تصاعد حدة الخلافات مع الإمارات والسعودية.. تحرك كويتي - إيراني يزعج الخليج

تصاعدت حدة الخلافات بين السعودية والإمارات والبحرين من جهة والكويت من ناحية أخرى خلال الآونة الأخيرة، بعد محاولات الكويت إنهاء الأزمة الخليجية وإنهاء الحصار القطري.

ورصد متابعون حملات خليجية مكثفة ضد الدور الذي تلعب الكويت كوسيط يقف موقف المحايد من الأزمات المتتالية التي تعصف بالمنطقة، ما دفع بعض قيادات أبوظبي والرياض لتبني حملة لتشويه النظام الكويتي والضغط عليه من بوابة الإخوان المسلمون وما عرف إعلاميا بـ “تسجيلات خيمة القذافي”.

وتسعى أطراف خليجية ضالعة في أزمة الحصار القطري لإثناء الكويت عن موقفها الحيادي واستمرار علاقاتها مع قطر من ناحية وإيران من ناحية أخرى.

وفي تحرك كويتي إيراني جديد أثار غضب الحلفاء (الإمارات والسعودية والبحرين) التقى وزير الخارجية الكويتي الشيخ  الشيخ أحمد ناصر المحمد الصباح، نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، وسط حالة من التوتر والضبابية الشديدة في المنطقة.

وأكد وزير خارجية إيران خلال اتصاله عبر الفيديو كونفرانس اليوم الإثنين مع الصباح على ضرورة التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف بين دول المنطقة، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”.

وبحسب القسم الاعلامي بوزارة الخارجية، فالجانبين (الإيراني والكويتي) استعرضا في هذا الاتصال، التعاون الثنائي بشتى المجالات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، وآخر التطورات الإقليمية والدولية”.

واتفق ظريف والصباح على استمرار المشاورات الثنائية بين إيران والكويت، وقال ظريف إن “التعاون بين إيران والكويت مرشح للنمو في مختلف المجالات”.

ماذا تعتقد؟

فيديو جنسي لطفلين مع خادمة أفريقية يهز سلطنة عمان.. وتحرك عاجل للشرطة

فيديو جنسي لطفلين مع خادمة أفريقية يهز سلطنة عمان.. وتحرك عاجل للشرطة

رئيس عربي يبعث رسالة إلى بشار الأسد 

رئيس عربي يبعث رسالة إلى بشار الأسد