in ,

بدولة عربية.. عمره 18 عامًا.. دفعه والده للانتحار.. ترك وصية تزلزل القلوب (صور)

بدولة عربية.. عمره 18 عامًا.. دفعه والده للانتحار.. ترك وصية تزلزل القلوب (صور)

شهدت إحدى الدول العربية، حادثة انتحار مأساوية، بطلها شاب عمره 18 عاما، دفعه والده للانتحار، تاركا وصية كلماتها مؤلمة.

بمدينة فارسكور التابعة لمحافظة دمياط شمالي مصر، انتشلت أجهزة الإنقاذ جثة شاب مصري، يدعى إبراهيم شريف الباز، عمره 18 عاما، انتحر قبل يومين، بإلقاء نفسه في نهر النيل

وقبل أن يقوم الشاب بإلقاء نفسه في النيل، ترك رسالة، كتب فيه اسمه، وعنوانه، ونشر تفاصيل مؤلمة عن أسباب انتحاره بتدوينة على “الفيس بوك”.

وكشفت التحريات وتدوينة الفيس بوك أن هناك خلافات بين الشاب ووالده، دفعته إلى اتخاذ قرار الانتحار.  

هذا وقد أكد شاب من القرية التي يقطنها الشاب المنتحر، أن “إبراهيم” كان يبحث عن فرصة سفر إلى ليبيا، للبحث عن عمل، فقام باستخرج جواز السفر خلال الأسبوع الماضي، إلا أن والده رفض سفره، وحدثت مشكلات كبيرة بينهما، مما دفع إبراهيم إلى التفكير في الانتحار، وأثناء ذهابه من قريته إلى نقل “شوار” من دمياط، لم يكمل طريقه، وإنما صعد على الكوبري العلوي، وقفز من فوقه، تاركًا رسالة أخرى على ورقة، لمواطنين آخرين كانوا أعلى الكوبري، كتب فيها اسمه، ومحل إقامته، بالإضافة إلى هاتفه المحمول، ورأه أحد الصيادين وهو يقفز في الماء، فقام بإبلاغ الشرطة.

وكتب “إبراهيم” عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك”: “الحمد لله جه اليوم اللي هموت فيه، بس للأسف هموت منتحر، والسبب هو أبويا بلا فخر”.

وأضاف: “حبيت أقول 4 رسائل قبل ما أموت.. أول رسالة للأبهات اللي هو أوعى تنيم ابنك في يوم زعلان، وأنا الحمد لله مفيش يوم نمته وأنا مش زعلان”.

وتابع: “تاني رسالة للناس اللي متجوزين كلهم اوعوا تحسسوا ولادكم أنهم ملهمش حد، وأنا الحمد لله مليش حد غير ربنا.. تالت رسالة لعمي إبراهيم ثم عمي رضا ثم بقيت أعمامي خلوا بالكم من أمي وأخواتي”،

ولخطيبته كتب “إبراهيم»: «رابع رسالة، لحبيبتي أسف أني مكنتش قد وعودي معاكي، أنا لو لفيت الدنيا مش هجيب زيك.. وأدعوا لبابا ربنا يهديه هو السبب في موتي”.

بدولة عربية.. عمره 18 عامًا.. دفعه والده للانتحار.. ترك وصية تزلزل القلوب (صور)

ماذا تعتقد؟

مصدر مقرب من وزارة التربية التركية يحسم الجدل بشأن عودة المعلمين السوريين إلى عملهم

مصدر مقرب من وزارة التربية التركية يحسم الجدل بشأن عودة المعلمين السوريين إلى عملهم

شركة تابعة لماهر الأسد تستولي على أسواق الدخان في سوريا.. وارتفاع غير مسبوق بأسعاره

شركة تابعة لماهر الأسد تستولي على أسواق الدخان في سوريا.. وارتفاع غير مسبوق بأسعاره