in ,

مسؤولة أممية تزور تدمشق.. ونظام الأسد يطالبها بإجراءات ضد العقوبات الأمريكية

مسؤولة أممية تزور تدمشق.. ونظام الأسد يطالبها بإجراءات ضد العقوبات الأمريكية

أكدت مصادر إعلامية أن مسؤولة أممية زارت دمشق، يوم أمس الإثنين، لأهداف إنسانية، إلا أن نظام الأسد طالبها بإجراءات ضد العقوبات الأمريكية المفروضة عليه. وذكرت وكالة أنباء “سانا” الموالية للأسد أن وزير خارجية النظام فيصل المقداد، استقبل أمس “خليدة بوزار”، وكيلة الأمين العام المساعد والمديرة الإقليمية في برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بدمشق. وأضافت المصادر أن زيارة “بوزار” تهدف لبحث برنامج المنظمة وخطتها الاستراتيجية خلال الأربعة أعوام المقبلة. وزعم “المقداد” أن التداعيات الاقتصادية والاجتماعية للحصار المفروض من قبل الغرب على نظامه يعيق إطلاق مشاريع في مجال التنمية بفعالية كبيرة. وحث الوزير في حكومة النظام البرنامج الأممي على اتخاذ موقف واضح من العقوبات والإجراءات الأمريكية المفروضة على النظام؛والتي تعيق عملية التنمية على حد زعمه. وكان وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “مارتن غريفيث”، وصل إلى دمشق، قبل يومين، بهدف إجراء مباحثات مع مسؤولين في نظام الأسد لبحث الأوضاع الإنسانية في البلاد.

ماذا تعتقد؟

اليوم أفغانستان بلا أمريكان.. انتهت أطول حرب في تاريخ الولايات المتحدة وانتصرت طالبان (شاهد أجواء النصر)

اليوم أفغانستان بلا أمريكان.. انتهت أطول حرب في تاريخ الولايات المتحدة وانتصرت طالبان (شاهد أجواء النصر)

معارِضة تركية تهاجم اللاجئين السوريين وتطلق اتهامات جديدة ضدهم

معارِضة تركية تهاجم اللاجئين السوريين وتطلق اتهامات جديدة ضدهم