in ,

أمير قطر يطلق تصريحات جديدة بشأن الحل في سوريا

أمير قطر يطلق تصريحات جديدة بشأن الحل في سوريا

أطلق أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تصريحات جديدة بشأن الحل السياسي في سوريا، وذلك خلال جلسة للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكد الشيخ تميم أن استمرار الأزمة السورية، التي مضى عليها عشر سنوات، يشكّل خطرًا كبيرًا على سوريا وغيرها من دول العالم، وفقًا لقناة “الجزيرة”.

وأضاف أمير قطر أن الأزمة السورية التي بدأت بانتفاضة سلمية تحولت لكارثة إنسانية، خلال سنوات الحرب، وهو ما يشكل خطرًا ليس على سوريا فحسب، بل على الأمن والسلم بالمنطقة برمتها وفي العالم.

وحذر الشيخ تميم من إدارة المجتمع الدولي ظهره للأزمة في سوريا ولمعاناة الشعب السوري، كما حصل -قبل أسابيع- خلال الهجمة على مناطق درعا.

وجاءت تصريحات “آل ثاني” خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في الدورة “76”، التي عقدت، أمس الثلاثاء، بحضور عدد كبير من زعماء دول العالم.

وكانت قطر قطعت علاقاتها الدبلوماسية مع نظام الأسد عقب اندلاع الثورة السورية في مارس/ آذار 2011 واستخدام النظام القمع الوحشي والمجازر ضد المدنيين.

وسبق أن أكد وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أن الدوحة لا ترى ضرورة لإعادة فتح سفارتها في دمشق، ولا ترى أي علامات مشجعة على تطبيع العلاقات مع حكومة النظام السوري.

كما أعلنت السفيرة القطرية في الأمم المتحدة الشيخة علياء أحمد آل ثاني في وقت سابق دعم بلادها لجهود المبعوث الخاص للأمين العام إلى سوريا بغية التوصل إلى حل، من خلال عملية سياسية هادفة تؤدي إلى انتقال سياسي وفقًا لإعلان جنيف-1 وتنفيذ قرار مجلس الأمن 2254 بكامل عناصره.

وفي سبتمبر / أيلول الجاري أدانت وزارة الخارجية القطرية الهجوم الوحشي لنظام الأسد على درعا وتعده امتداداً لجرائمه النكراء في حق الشعب السوري خلال السنوات الماضية.

وأوضحت الخارجية القطرية أن الجرائم المروعة التي مارسها النظام السوري في درعا أدت إلى نزوح عشرات الأسر الأمر الذي يخالف القانون الإنساني الدولي.

ماذا تعتقد؟

تحسن ملحوظ في سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار

تحسن ملحوظ في سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار

واشنطن تعيّن مسؤولًا جديدًا لمتابعة ملف سوريا

واشنطن تعيّن مسؤولًا جديدًا لمتابعة ملف سوريا