in ,

“نيو يورك تايمز”: إدارة بايدن تساهلت مع الأسد ولكنها مازالت تدعوا إلى عدم تطبيع العلاقات معه

"نيو يورك تايمز": إدارة بايدن تساهلت مع الأسد ولكنها مازالت تدعوا إلى عدم تطبيع العلاقات معه

نشرت صحيفة “النيويورك تايمز” الأمريكية تقريرا مطولا اليوم الاثنين تحدثت فيه عن المساعي العربية لتطبع العلاقات مع نظام الأسد وموقف إدارة الرئيس بايدن من ذلك.

 قالت الصحيفة: “لا تزال سوريا ممزقة  وشعبها غارق في الفقر ولا يزال ملايين اللاجئين في الدول المجاورة يخشون من العودة إلى ديارهم ولا تزال مساحات شاسعة من الأراضي خارجة عن سيطرة الدولة ولكن في جميع أنحاء الشرق الأوسط هنالك مساعي لتطبيع العلاقات مع نظام الأسد وإخراجه من حالة العزلة”.

وأضافت: “وعلى الرغم من انتصار بشار الأسد في الحرب، إلا أن قبضته على السلطة غالبا ما تكون ضعيفة حتى في المناطق التي يسيطر عليها، فهو لا يستطيع التحكم في الحدود الشمالية لسوريا مع تركيا وجزء كبير من حدود البلاد الشرقية مع العراق”.

وأردفت: “اعتمد الأسد بشكل كبير على روسيا وإيران لصد المتمردين ، والآن يتطلع كلا البلدين إلى اقتصاده للحصول على فرص لاسترداد استثماراتهم”.

وأكدت الصحيفة أن اقتصاد نظام الأسد ضعيف لدرجة أن رجال الأعمال هناك اوقفوا مشاريعهم واغلقوا أبواب مصانعهم وغادروا البلاد، مشيرة  إلى أن أحدهم صرح لهم شريط  عدم الكشف عن هويته أن “الحكومة السورية ليس لديها أموال وتريد تحصيل رواتب موظفيها وجنودها ومقاتليها من التجار والصناعيين”.

وذكرت الصحيفة أن دول الخليج الثرية مثل السعودية والإمارات التي مول بعضها المتمردين في وقت مبكر من الحرب، تراجعت عن معارضتها للأسد واستغلت الفرص الاستثمارية لكن الأموال لم تستثمر إلى حد كبير بسبب العقوبات الأمريكية.

وتابعت الصحيفة: “ان إدارة بايدن اتبعت نهجا أقل عدوانية تجاه الأسد من الرئيس السابق دونالد ترامب، لكن إدارة بايدن ما زالت تثني شركائها العرب عن تطبيع العلاقات مع الأسد”.

الجدير بالذكر أن إدارة بايدن أصبحت تتعمد التساهل في تطبيق عقوبات قيصر التي فرضتها في 17 حزيران/يونيو من العام الماضي، على النظام السوري وكل من يدعمه.

ماذا تعتقد؟

حقيقة أمر السلطان هيثم بن طارق باستقطاع 3% من رواتب الموظفين في سلطنة عمان

حقيقة أمر السلطان هيثم بن طارق باستقطاع 3% من رواتب الموظفين في سلطنة عمان

قرار تاريخي مرتقب خاص بالنساء في الكويت

قرار تاريخي مرتقب في الكويت خاص بالنساء