في ,

مصادر: الضربة الإسرائيلية الأخيرة في حمص دمرت موقعًا استرتيجيًا يحوي خبراء إيرانيين

مصادر: الضربة الإسرائيلية الأخيرة في حمص دمرت موقعًا استرتيجيًا يحوي خبراء إيرانيين

كشفت مصادر إعلامية أن القصف الإسرائيلي الأخير في ريف حمص الشرقي، دمّر موقعًا استراتيجيًا لإيران، يحوي خبراء إيرانيين.

ونقل موقع “SY24” عن مصادره أن القصف لم يستهدف أي موقع للنظام كما روج إعلام الأخير، بل استهدف نقطة عسكرية للميليشيات الإيرانية تحوي على معدات حربية ومركزًا تدريبيًا.

وأضافت أن المكان المستهدف كان مكتظًا بعناصر الميليشيات، كما كان بينهم عددًا من الخبراء والمستشارين الإيرانيين، وهو مكان مخصص لتطوير الطائرات المسيرة والتدرب على استخدامها.

وأوضحت أن المكان يحوي على متدربين على عمليات التشويش عبر الطائرات المسيرة التي تنتجها إيران وتزود ميليشياتها في المنطقة بها.

وأدى القصف، بحسب المصدر، لمقتل أكثر من عشرين عنصرًا وخبيرًا، من جنسيات أفغانية وإيرانية وسورية.

وكانت وكالة أنباء “سانا” الموالية زعمت أن قصفًا إسرائيليًا استهدف مواقع للنظام قرب تدمر، شرقي حمص، انطلاقًا من قاعدة التنف الأمريكية، بينها برج اتصالات و أهداف أخرى في محيطه.

فيما كذّبت ما تسمى “قيادة غرفة عمليات حلفاء سورية” الإيرانية، رواية النظام، بإعلانها أن الهجمات الإسرائيلية استهدفت مراكز خدمية وتجمعات شبابية تابعة لها.

بجرم الرشوة والتزوير.. السعودية تحكم بالسجن على عدد من الضباط وكبار الموظفين

بجرم الرشوة والتزوير.. السعودية تحكم بالسجن على عدد من الضباط وكبار الموظفين

قوات عسكرية سعودية تصل إلى الإمارات بشكل مفاجئ .. ماذا يحدث؟

قوات عسكرية سعودية تصل إلى الإمارات بشكل مفاجئ.. ماذا يحدث؟