في ,

على شفير حرب.. توترات أمريكية تركية شمال شرقي سوريا

على شفير حرب.. توترات أمريكية تركية شمال شرقي سوريا

بلغت العلاقات الأمريكية التركية أسوأ مراحلها، خلال الأسابيع القليلة الماضية، وخصوصًا بعد تمديد واشنطن حالة الطوارئ الوطنية في سوريا، وتمديد العقوبات على تركيا لسنة إضافية، عقابًا لها على شن عملية “نبع السلام” في ريفي الحسكة والرقة.

ورأت صحيفة “الشرق الأوسط” أن ارتفاع حدة اللهجة في التصريحات الأمريكية التركية، في الآونة الأخيرة، سببه الهجمات التي تنفذها وحدات حماية الشعب الكردية.

وتطرقت إلى الموقف التركي الأخير، الذي اعتبر إدانة الولايات المتحدة الأمريكية للهجوم على الشرطة التركية شمال حلب، مفتقد إلى الصدق.

وأضافت أن تلك المشكلة تسببت بتصاعد اللهجة الكلامية التركية ضد روسيا وواشنطن، والتي كان آخر فصولها اتهامهما بتحمل جزء من مسؤولية الهجوم شمال سوريا، الأسبوع الماضي.

وأوضح التقرير أن التصعيد الكلامي تم ترجمته على الأرض، أمس، بقصف تركي استهدف مواقع الميليشيات الكردية شمال حلب، في مطار منغ وقرى تل رفعت.

ومدد البيت الأبيض، قبل أيام، حالة الطوارئ الوطنية لسنة إضافية، وهو ما يعني تمديد العقوبات الأمريكية المفروضة على تركيا، إثر عملياتها في عين عيسى ورأس العين.

وتعرضت الأراضي التركية، منذ أيام، لقصف مدفعي، إذ سقطت ثلاث قذائف في منطقة غازي عنتاب، المحاذية للحدود مع سوريا، دون وقوع أضرار.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” لمح لشن عمل عسكري في شمال سوريا، بعد مقتل شرطيين تركيين بهجوم في مدينة مارع قرب حلب، مؤكدًا أن الهجوم كان الشعرة التي قصمت ظهر البعير.

بعد هجوم وادي اليرموك بدرعا.. نظام الأسد يتوعد أهالي المنطقة بانتقام قاسٍ

بعد هجوم وادي اليرموك بدرعا.. نظام الأسد يتوعد أهالي المنطقة بانتقام قاسٍ

أغبى لص .. يسرق سيارة فتحتجزه صاحبتها داخلها بالريموت كونترول

أغبى لص .. يسرق سيارة فتحتجزه صاحبتها داخلها بالريموت كونترول