in ,

ضحايا مدنيون بتصعيد روسي جديد على إدلب

ضحايا مدنيون بتصعيد روسي جديد على إدلب

صعدت طائرات الاحتلال الروسي، ظهر اليوم الإثنين، من قصفها على منطقة في إدلب، تقطنها الطائفة الدرزية، ما تسبب بسقوط ضحايا من المدنيين.

وذكر مراسل شبكة “الدرر الشامية” في إدلب أن طائرات المحتل الروسي قصفت بعدة غارات، قرية على أطراف مدينة كفرتخاريم شمال غربي إدلب، تدعى تلتيتا.

وأضاف أن الغارات تسببت بارتقاء مدنيين اثنين، وإصابة سبعة آخرين بجروح، كانوا يعملون بقطاف موسم الزيتون بأرضهم الواقعة بين تلتيتا بجبل السماق وكفرتخاريم.

وتضم منطقة جبل الدروز عدة قرى من الطائفة الدرزية، أهمها كفر كيلا وقلب لوزة وتلتيتا، ويقطنها آلاف المدنيين من أبناء الطائفة المذكورة.

وتخضع منطقة إدلب، التي يقطنها قرابة خمسة ملايين مدني، نصفهم من النازحين، لاتفاق وقف إطلاق النار، الموقع بين تركيا وروسيا، في الخامس من آذار لعام 2020.

وتشن طائرات المحتل الروسي، بين الحين والآخر، غارات جوية على عدة مناطق في شمال غربي سوريا، كان آخرها على تلال كبينة، بريف اللاذقية، صبيحة هذا اليوم الاثنين.

ماذا تعتقد؟

موقع عبري: روسيا رفضت طرحًا إيرانيًا بشأن مطار

موقع عبري: روسيا رفضت طرحًا إيرانيًا بشأن مطار “التيفور” بحمص