in ,

نهاية مأساوية للاجئة سورية في ألمانيا تعرضت لحادث مروري بعد تلقيها عدة طعنات بسكين

نهاية مأساوية للاجئة سورية في ألمانيا تعرضت لحادث مروري بعد تلقيها عدة طعنات بسكين

قضت لاجئة سورية في ألمانيا بحادث سير مأساوي، بعد تلقيها عدة طعنات بسكين في مناطق متفرقة من جسدها.

وبحسب ما نشرت وسائل إعلام ألمانية، فقد أقدم لاجئ سوري في منتصف العقد الرابع، على طعن زوجته في منطقة الرقبة والظهر، داخل سيارة كانا يستقلانها، على الطريق السريع بين مدينتي “فلينزيورغ” و”شليزفيغ”.

وأوضحت المصادر أن المرأة حاولت الفرار بعد تعرضها للطعن، وقطعت الطريق بسرعة دون أن تنتبه لشاحنة كانت قريبة منها، فصدمتها، ما تسبب بوفاتها على الفور.

ولم تكشف المصادر عن الأسباب التي دفعت الزوج لطعن زوجته، إذ لا تزال التحقيقات جارية في الحادث.

وتستضيف ألمانيا ما يقرب من مليوني لاجئ من دول مختلفة حول العالم، بينهم حوالي 780 ألف لاجئ سوري، إلا أن أكثر ما يؤرق عيش السوريين في المجتمعات الغربية اختلاف الثقافات والعادات الاجتماعية.

ماذا تعتقد؟

ماذا قال أمير قطر عن أول زيارة لسلطان عمان إلى بلاده؟

ماذا قال أمير قطر عن أول زيارة لسلطان عمان إلى بلاده؟