in ,

استمرار المساعدات التركية إلى سوريا

استمرار المساعدات التركية إلى سوريا

الدرر الشامية : في إطار حملة “حان وقت مساعدة سوريا”، انطلقت اليوم عشر شاحنات محملة بالمساعدات، من ولاية “عنتاب” الواقعة جنوب تركيا، في طريقها إلى المنكوبين، واللاجئين السوريين في الداخل، ومن نزح باتجاه تركيا.

 

وأشاد رئيس الشؤون الدينية التركي “محمد غوماز” على هامش الاحتفال الذي أقيم اليوم، قبيل انطلاق الشاحنات، بالإقبال الذي وصفه بالشديد من المواطنين للتبرع للحملة، كما أكد “غوماز” أن من واجب المسلمين مساعدة المظلومين، في أي مكان في العالم.

 

وأشار غورماز، إلى أهمية حملات المساعدات، من أجل ترطيب القلوب وإثارة المشاعر الطيبة، مُستدركا أن المشاعر التي تنتاب المشاركين في الحملة، هي مشاعر الحزن، بسبب الأحداث في سوريا.

 

ولفت غورماز إلى أن التاريخ المشترك بين الأتراك والسوريين، مُذكّرا بعيشهم في إطار نظام سياسي واحد لعدة قرون. قائلا إنه “لا يمكن التفكير في عنتاب بدون حلب، ولا حلب بلا عنتاب، ولا يمكن تخيل دمشق بدون أنقرة، ولا أنقرة بدون دمشق”.

 

وبعد خطاب غورماز، انطلقت خمس شاحنات في طريقها إلى سوريا، في حين انطلقت خمس شاحنات أخرى، لتوزع المساعدات على السوريين المتواجدين في عدة مدن تركية.

ماذا تعتقد؟

سوريون يتظاهرون أمام سفارتهم في الأردن

سوريون يتظاهرون أمام سفارتهم في الأردن

مواجهات بمحيط المخابرات الجوية بحلب

مواجهات بمحيط المخابرات الجوية بحلب