in ,

عناصر الجيش اللبناني تقتحم أحياء باب التبانة

عناصر الجيش اللبناني تقتحم أحياء باب التبانة

property=”content:encoded”>

اقتحمت عناصر من الجيش اللبناني حي باب التبانة في طرابلس وداهمت منازل الإسلاميين وقامت بإجلاء نحو 70 بالمئة من سكان المنطقة وسط تحليق لطائرة استطلاع.

وأيد ذلك ما ذكرته ﺻﺤﻴﻔﺔ “ﺍﻟﺴﻔﻴﺮ” عن ﺃﻥ “ﺍﻻﺗﺼﺎﻻﺕ ﻧﺸﻄﺖ ﻃﻴﻠﺔ ﺍﻟﻠﻴﻞ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﺍﺕ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻭﺍﻷﻣﻨﻴﺔ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﻭﻣﺸﺎﻳﺦ ﻭﻭﺟﻬﺎﺀ ﺍﻟﺘﺒﺎﻧﺔ ﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﺛﺎﻧﻴﺔ، ﻟﺘﺠﻨﻴﺐ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻣﺰﻳﺪًﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻣﺎﺀ ﻭﺍﻟﺪﻣﺎﺭ”.

يأتي هذا فيما أعلنت قيادة الجيش اللبناني أﻥ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺎﺕ ﺍﻟﻌﺴﻜﺮﻳﺔ ﻣﺴﺘﻤﺮﺓ ﻓﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ، وأنه “ﻻ ﻫﺪﻧﺔ ﻟﻮﻗﻒ إﻃﻼﻕ ﺍﻟﻨﺎﺭ”، وأن “ﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺸﺎﻉ ﻋﻦ ﺣﺼﻮﻝ ﺍﺗﻔﺎﻕ ﻟﻮﻗﻒ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻏﻴﺮ ﺻﺤﻴﺢ”. ‏

ومصداقًا لذلك، ﺃﻭﺿﺢ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﺪﺍﺧﻠﻴﺔ ﻭﺍﻟﺒﻠﺪﻳﺎﺕ ﻧﻬﺎﺩ المشنوق ﺃﻥ “ﺍﻟﻤﻌﺮﻛﺔ ﻓﻲ ﻃﺮﺍﺑﻠﺲ ﺳﺘﻄﻮﻝ، ﻭﻟﻦ ﺗﻘﻔﻞ ﻣﻦ ﺩﻭﻥ ﺣﺴﻢ”، وقدر ﺍﻟﻤﺸﻨﻮﻕ ﻓﻲ ﺣﺪﻳﺚ ﺻﺤﻔﻲ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﻤﻘﺎﺗﻠﻴﻦ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﻮﺍﺟﻬﻬﻢ ﺍﻟﺠﻴﺶ ﺑـ200 ﻛﺤﺪّ ﺃﻗﺼﻰ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺍﻟﺘﻨﻈﻴﻤﺎت، مضيفًا أنهم “ﻟﺒﻨﺎﻧﻴﻮﻥ ﻭﺳﻮﺭﻳﻮﻥ”.

ماذا تعتقد؟

ﺍﻟﺠﻴﺶ اللبناني "ينقلب" على هدنة هيئة العلماء

ﺍﻟﺠﻴﺶ اللبناني “ينقلب” على هدنة هيئة العلماء

ناشط أردني يكشف مشاركة «قوات النخبة» في القتال ضد تنظيم «الدولة»

ناشط أردني يكشف مشاركة «قوات النخبة» في القتال ضد تنظيم «الدولة»