in ,

مؤشرات إيجابية في ملف العسكريين اللبنانيين المخطوفين

مؤشرات إيجابية في ملف العسكريين اللبنانيين المخطوفين

property=”content:encoded”>

أبدت مصادر متابعة لخلية الأزمة اللبنانية، اليوم الثلاثاء، ارتياحها إلى مسار الجهود لإطلاق العسكريين المخطوفين، لافتةً إلى دور إيجابي ما زال يقوم به الشيخ مصطفى الحجيري.

وأملت المصادر في تصريحات لصحيفة “الحياة”، أن “تُستكمل الجهود للاقتراب من الوصول إلى نهاية سعيدة تؤدي إلى الإفراج عنهم، خصوصًا أنه على تواصُل مع الجهات الخاطفة وأعضاء في الخلية”.

يأتي ذلك في الوقت الذي يترقب فيه أهالي العسكريين اللبنانيين المخطوفين لدى “جبهة النصرة” وتنظيم “دولة العراق والشام” في جرود عرسال، كيف ستقارب الدولة الملف بعد مؤشرات إيجابية طاولته تمثّلت بالحديث عن إمكان الإفراج عنهم.

وقالت المصادر: إن “أبرز العقد التي طرأت أخيرًا واصطدمت بها المفاوضات تمثّلت في إصرار الجهات الخاطفة على أن تشمل عملية التبادل موقوفين وسجناء في رومية ممن لا يحملون الجنسية اللبنانية”.

وأضاف: “لكن الاتصالات أدّت إلى تذليل العقدة في ضوء تفهُّم الخاطفين أن لبنان لا يستطيع التجاوب نظرًا إلى وجود اتفاقات قضائية مع دول بعضها يقضي بتبادل موقوفين، وهذا ما يشكل إحراجًا له على أن يُترك الأمر لعامل الوقت لمعالجتها”.

ماذا تعتقد؟

رايتس ووتش: لبنان اختطفت لاجئين سوريين قسريا وسلمتهم للأسد

رايتس ووتش: لبنان اختطفت لاجئيْن سورييْن قسريًّا وسلمتهم للأسد

رئيس النواب الأردني: المملكة استقبلت أكبر موجة لجوء يشهدها العالم

رئيس النواب الأردني: المملكة استقبلت أكبر موجة لجوء يشهدها العالم