in ,

الأردن يُحاكم معتقلين بتهمة “دعم المُقاوَمة الفلسطينية”

أمن الدولة الأردنية تُحاكم معتقلين بتهمة "دعم المقاومة الفلسطينية"

property=”content:encoded”>

ّاعتبرت لائحة الاتهام الموجهة من قِبَل مدعي عام محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الأربعاء، إلى معتقلي المهندسين والنقابات وأربعة آخرين، بينهم أسيران لدى قوات الاحتلال اعتبرتهم المحكمة فارين من وجه العدالة، وتركزت مجمل التحقيقات معهم حول ما وصف بدعم “الجماعات المسلحة في الضفة الغربية وغزة”،  في إشارةٍ إلى المقاومة الفلسطينية.

ووجهت أمن الدولة للمعتقلين تهم الالتحاق بجماعات مسلحة على خلفية اتهامات للمعتقلين بالدخول إلى غزة عبر أنفاق سيناء والالتحاق بدورات عسكرية وأمنية من قِبَل جماعات مسلحة، لم تسمها لائحة الاتهام الموجهة للمعتقلين، واتهامات لعدد من المعتقلين بالتدريب على السلاح داخل بعض الشقق بالعاصمة عمّان وكيفية استخدام وصناعة المتفجرات وتهريب مواد متفجرة إلى الضفة الغربية، بحسب صحيفة “السبيل”.

وكانت الأجهزة الأمنية الأردنية، شنّت حملة اعتقالات منذ أربعة أشهر شملت 23 من المهندسين وموظفي النقابات المهنية والأسرى المحررين وطلبة جامعيين فيما أفرج عن 11 منهم بعد شهرين من التحقيقات، حيث أكد المفرج عنهم أن التحقيقات معهم تركزت حول نشاطات دعم المقاومة الفلسطينية وعلاقتهم بعدد من الأسرى في سجون الاحتلال ممن تم القبض عليهم من قِبَل سلطات الاحتلال بتهمة تشكيل خلية تابعة للمقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية.

وأكدت صحيفة “معاريف” العبرية في وقتٍ سابق، أن مخابرات الكيان الصهيوني قدمت مساعدتها لأجهزة الأمن في الأردن فيما يتعلق بحملة الاعتقالات التي طالت مهندسين ونشطاء إسلاميين وطلبة فلسطينيين كانوا يشكلون تنظيمًا لجمع المال من أجل شراء أسلحة وتهريبها لمناطق الضفة الغربية عبر السياج الحدودي لمساعدة خلايا عسكرية تابعة لحماس بضرب أهداف “إسرائيلية”.

ماذا تعتقد؟

إخوان الأردن يمهلون المراقب العام لحل الأزمة داخليا

إخوان الأردن يُمهلون المراقب العامّ لحلّ الأزمة داخليًّا

قيادي بتنظيم "الدولة" يوجه رسالة إلى العاهل الأردني

قيادي بتنظيم “الدولة” يُوجِّه رسالة إلى العاهل الأردنيّ