in ,

“#زين_ما_اختارتوا”.. هاشتاغ يسخر من طلب الأردن خبرات العدالة بمصر

الأردن تطلب من مصر خبرتها في تحقيق العدالة.. وفيسبوك ساخرًا: زين ما اختارتو

property=”content:encoded”>

دشنَّ نشطاء مصريون وأردنيون، على مواقع التواصل الاجتماعي، “هشتاغ” ساخرًا بعنوان “#زين_ما_اختارتوا”، ردًّا على طلب الحكومة الأردنية الاستفادة بخبرات مصر في تحقيق العدالة الاجتماعية.

ورصدت شبكة “الدرر الشامية”، بعض تعليقات النشطاء المصريين التي جاءت كالآتي: “مش لما تتحقق عندنا الأول ابقـى تعالى خد الخبرة دي”، “اختاروا المكان الغلط”، “يا زين ما اختارتوا يبقى عليه العوض ومنه العوض في الأردن”.

فيما جاءت تعليقات النشطاء الأردنيين كالآتي: “الأردن يسعى للاستفادة من عدالة الانقلاب في مصر”، “هل سيذبح الملك آلاف الأردنيين على غرار عدالة السيسي”.

وكان وزير المالية في حكومة الانقلاب بمصر قدري دميان قال: إن “الوفد الأردني الذي زار مصر مؤخرًا طالب بالاستفادة من خبرات مصر في سياسات تكافؤ الفرص بين الجنسين، عند صياغة برامج الموازنة العامة، تحقيقًا للعدالة الاجتماعية”.

وشهدت مصر بعد الانقلاب العسكري الذي تزعمه قائد الجيش عبدالفتاح السيسي -الذي يشغل منصب رئيس الجمهورية حاليًا- على الرئيس المنتخب بعد ثورة 25 يناير محمد مرسي، عددًا من المجازر أهمها مذبحة رابعة العدوية ونهضة مصر، والتي راح ضحيتها آلاف المصريين، بحسب منظمات حقوقية.

كما تعجُّ السجون المصرية بعشرات الآلاف من المصريين المعارضين للانقلاب العسكري، فيما وثّق عددٌ من المنظمات الحقوقية العالمية حالات قتل داخل المعتقلات المصرية جرّاء التعذيب.

يُذكر أن العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني كان أول المباركين للانقلاب العسكري في مصر بزعامة عبدالفتاح السيسي، على نظام الإخوان المسلمين، كما قاد حملةً ترويجية لحكومة الانقلاب أمام الغرب.

ماذا تعتقد؟

مساجد الأردن بلا ائمة ومؤذنين

مساجد الأردن بلا أئمة ومؤذنين

الأردنيون يتظاهرون تنديدًا باتفاقية الغاز مع "إسرائيل"

الأردنيون يتظاهرون تنديدًا باتفاقية الغاز مع “إسرائيل”