in ,

حقيقة نقل رفات صدام حسين من تكريت إلى الأردن

حقيقة نقل رفات صدام حسن من تكريت إلى الأردن

property=”content:encoded”>

نفى هيثم الهرش، محامي ابنة الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، اليوم الخميس، الأنباء التي تداولتها تقارير عراقية وإيرانية بشأن نقل رفات والدها من العراق إلى الأردن، فيما قال إن التفكير بهذا الأمر، هو سابق لأوانه ومرتبط بقرار العائلة وبإجراءات متصلة بعدة أطراف.

وقال “الهرش”، الذي يمثل رغد المقيمة في عمّان، في تصريحات لشبكة “CNN بالعربية”: إن “العائلة تفاجأت بتلك الأنباء، وهذه الأخبار عارية عن الصحة، والسيدة رغد وعائلتها على اطلاع مستمر من أبناء العشيرة في العراق بشأن أحوال القبر في تكريت”.

وأضاف: إن “الأنباء التي تم تداولها مجهولة المصادر، وجميع مصادر تلك الأنباء غير معروفة ولا نعلم أساسها، وبالتأكيد العائلة على اتصال مع أقاربها في تكريت والعوجة، وعلى اطلاع تام بأوضاع قبر الشهيد صدام حسين هناك”.

ولفت “الهرش” إلى أن “هذه ليست المرة الأولى التي تنتشر فيها أنباء عن رفات صدام حسين، حيث أشيع منذ مدة أنباء عن حرق قبره ورفاته، وهو ما تبين عدم صحته، وتم نشر بيان باسم عائلة صدام حسين في حينه”.

وبشأن توجه العائلة بالفعل إلى طلب نقل رفات صدام حسين إلى الأردن، علق “الهرش” بالقول: إن “هذا الموضوع أعتقد أنه سابق لأوانه، وصاحب القرار فيه هي العائلة، كما أن القضية متصلة بإجراءات كثيرة مع أطراف عدة”.

ونوه “الهرش” مجددًا، إلى أن رغد صدام حسين لا تملك أية حسابات خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أنها تتابع بعض الصفحات المتعلقة بعائلتها، ومنها صفحة “محبي رغد صدام حسين” على الفيسبوك.

وتأتي هذه الأنباء مع تقدم القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي في معركتهم مع تنظيم “دولة العراق والشام”، وتحرير نحو 75 بالمائة من مدينة تكريت من قبضة التنظيم، وهي مسقط رأس صدام حسين، والمدينة التي دفن فيها بعد إعدامه.

ماذا تعتقد؟

هل دعا التنظيم الدولي للإخوان مراقب الجماعة بالأردن للتنحي؟

هل دعا التنظيم الدولي للإخوان مراقب الجماعة بالأردن للتنحي؟

البرلمان الأردني يرفع الحصانة عن 6 نواب

البرلمان الأردني يرفع الحصانة عن 6 نواب