in ,

أزمة في ميناء العقبة الأردني بسبب تكدُّس الحاويات لتأخر “المناولة” بين العاملين

أزمة في ميناء العقبة الأردني بسبب تكدُّس الحاويات لتأخر "المناولة" بين العاملين

property=”content:encoded”>

أكدت مصادر عمَّالية من داخل شركة ميناء الحاويات في العقبة الأردنية، اليوم الجمعة، أن “ما يجري من تباطؤ في عمليات المناولة هو نتيجة الوضع النفسي لبعض العاملين في ميناء الحاويات، بسبب ساعات الدوام التي فرضتها الشركة مؤخرًا على العاملين والموظفين؛ مما أدى إلى تأخر خروج حاويات البضائع بكافة أصنافها سواء الغذائية أو السلع الأخرى”.

في المقابل، زعم رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، هاني الملقي، أن “العمل في ميناء الحاويات مستمر على مدار الساعة لمواجهة التزايد المستمر في حركة البضائع الواردة للميناء، خاصة مع تعطل العمل في العديد من الموانئ في دول الإقليم، وزيادة الطلب على البضائع الخاصة باحتياجات شهر رمضان من قبل السوق المحلي”.

وأشارت المصادر العمالية إلى أن عمليات المناولة اليومية في انخفاض مستمر مقارنة مع شهر رمضان المبارك من العام الماضي، حيث أظهرت الأرقام الصادرة عن ميناء الحاويات انخفاضًا يوميًّا زاد على 500 حاوية، إذ لا تتجاوز الإنتاجية هذه الفترة 100 حاوية معاينة خروج، وهذا ما وجده رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الدكتور هاني الملقي خلال زيارته للميناء قبل يومين، حيث طلب إحصائية مقارنة بين شهري رمضان العام الماضي والعام الحالي بحسب عمال وموظفين.

وأضافوا أنهم تأثروا بشكل كبير بنظام الموارد البشرية الجديد ونظام ساعات العمل الذي فرض من الشركة بعد آخر إضراب، مما انعكس سلبًا على إنتاجية الموظفين وإدارة العمال، وأن بعض العمال يتهربون من الدوام بأخذ إجازات مرضية وسنوية باستمرار، مبينين أن الشاحنات تنتظر ثلاثة وأربعة أيام في الساحات الخارجية، وأحيانًا أكثر من ذلك داخل ميناء الحاويات تحت أشعة الشمس الحارقة وفي شهر رمضان المبارك.

ولفتت قطاعات صناعية وتجارية واقتصادية إلى وجود خسائر للاقتصاد الأردني جرَّاء تأخر ميناء حاويات العقبة نتيجة لتأخر خروج الحاويات في وقتها المناسب، بالإضافة إلى إبطاء العمل وتغيير النظام الإلكتروني لميناء الحاويات، إلى جانب الإضرابات غير المعلنة أو “المبطنة” لعمال ميناء الحاويات، إذ أثرت جميعها على سلسلة النقل والتزويد وضرب سمعة الموانئ، ومكانة العقبة كحاضنة تجارية للاستثمارات في ظل التوتر الإقليمي بدول الجوار.

ماذا تعتقد؟

الأردن يُدين بشدة تفجير الكويت.. ويؤكد: لا أردنيين بين الضحايا

الأردن يُدين بشدة تفجير الكويت.. ويؤكد: لا أردنيين بين الضحايا

أمريكا تمنح مساعدات للاجئين السوريين في الأردن بقيمة 47 مليون دولار

أمريكا تمنح مساعدات للاجئين السوريين في الأردن بقيمة 47 مليون دولار