in ,

دعوات لتجديد الخطاب الديني في الأردن

دعوات لتجديد الخطاب الديني في الأردن

property=”content:encoded”>

اعتبر رئيس مجلس أمناء “رابطة كتاب التجديد” الأردنية، عبدالسلام العبادي، أن الفكر الذي يتعامل مع الإنسان وحياته يجب أن يكون فكرًا “ناميًا ومتجددًا”، مشددًا على أن التجديد هو “تحد حقيقي يواجه علماء الأمة اليوم”.

جاء ذلك خلال حفل تكريم “رابطة كتاب التجديد”، المنبثق عن المنتدى العالمي للوسطية، أمس الأول، لعدد من الدعاة، وسط انتقادات واسعة لما آلت إليه أوضاع الأمة الإسلامية، وبروز ظاهرة التطرف.

ورأى “العبادي” أن الحديث عن التمسك بالثوابت الشرعية، يقابله التمسك بقدر من المتغيرات، وأن الجمع بينهما هو صفة أساسية للدين الإسلامي.

كما دعا الجهات المعنية إلى دعم المؤسسات الفكرية والدينية، ودعم تأسيس مراكز الدراسات المختصة، فيما أكد أن علماء الأمة يتحملون مسؤولية تجديد الفكر الإسلامي وتفعيل الاجتهاد.

وأكد “العبادي” أن رأس التجديد يكمن في أداة الاجتهاد، الذي استقر تعريفه على أنه بذل الجهد في استنباط الأحكام الشرعية العملية للقضايا الحادثة والمشكلات المستجدة من الأدلة الشرعية.

ماذا تعتقد؟

"البطاطا الإسرائيلية" تغزو الأسواق الأردنية

“البطاطا الإسرائيلية” تغزو الأسواق الأردنية

السفيرة الأمريكية لدى عمّان: الولايات المتحدة ملتزمة بأمن الأردن

السفيرة الأمريكية لدى عمّان: الولايات المتحدة ملتزمة بأمن الأردن